منتدى الاشتراكي الثوري
اهلا وسهلا بالزائر الكريم
انت غير مسجل في المنتدى نتمنى منك التسجيل
لاتفتك فرصه المشاركه والنقاش الموضوعي وابداء الرأي


عــــــاشــــــــــت المــــاركــــــــسية اللــــــــــــــــينيــــة المــــــــاويـــــــة

قصيدة ثلاثون

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قصيدة ثلاثون

مُساهمة من طرف نورا في الثلاثاء سبتمبر 01, 2009 5:30 am

طوى السندباد سدول العباب
وألقى عصا الرحلة السابعة
وأخلد من شقوة الاظطراب
الى مرفأ مفعم بالدعة
تراءى ودودا كما ودعه
وأشرع في وجهه الف باب
عليها قلوب له مشرعة
تمرت بها غصة الاكتئاب
ومرت بها روعة الارتياب
فالت الى قصة رائعة!
كأن لم تكن قسوة الاغتراب
وكل فصول الاسى والعذاب
سوى ومضة..في المدى ضائعة
****
وما زلت اطوي سنين الغياب
فأزداد بعدا..بقدر اقترابي
كأني بطيي لها
انشر الاشرعة!
ثلاثون عاما..
ولم اطرح الامتعة
ثلاثون عاما..وراء السراب
امني لهيب الظما بالشراب
وكأسي لري الورى مترعة!
ثلاثون..
اطوي,واقتات جوعي
مدافا بأوهام شهد الرجوع
والقي على الدرب غض الشباب
طعاما الى الغربة الجائعة!
ثلاثون..
لم انسلخ عن اهابي
ولم اخف وجهي وراء النقاب
وواقعت وحدي رحى الواقعة
ولم اكترث في المسير المرير
لنوع المصير..
اميري ضميري
ولم يخش يوما جحيم العقاب
ولم يغش يوما ندى المنفعة
ثلاثون..ذريتها كالتراب
فداء لمسرى خطى الزوبعة
وماذا تبدى غداة السكون؟!
هبوب الجنون
وعصف المنون
وزحف الهوامش فوق المتون
على اثر من ابدع الوحش يوما
وبارك ابداعه للخراب
فمذ جاء يسعى
لتحطيم هذا الذي ابدعه
بدت خلطة من بنيه
ومن شانئيه
تروح وتغدو سواء معه!
وعن كل وجه تهاوى قناع
ليبدي الوفا من الاقنعة!
لها كلها اوجه مقنعة
تواري الكريم وراء الردئ
وتلقي المبرأ تحت المسئ
وتطوي الاريب على الامعة!
ومن كل كهف
ومن كل غاب
تداعت ضباع لتيل الثواب
بنسف بقايا ضحايا الذئاب
وتشييد دين بلا اي دين
يقيم الدعائم بالزعزعة
ويقطع حبل الشكوك
بقطع الرقاب
بحد فتاوى الردى القاطعة!
مشى ضيق افق على كل افق
وسار التواضع سير الضعة
وكل له ذمة واسعة
تداري له جهله..بالكتاب!
وتبدل اهواءه كالثياب..
فتلك العمامة صوت الرباط
وهذا العقال صدى القبعة!
****
ارى الشمس تحبو بهذا الضباب
تفتش عن دربها بالثقاب
وتنكص,من يأسها ,راجعة!
وقلبي المذاب كذوب الجليد
يرى المرفأ المرتجى من بعيد
كطفل شريد
ينام ويصحو على فاجعة
فأحبس,كبرا,نزيف العيون
وأبكيه بالمهجة الدامعة:
عزائي..
عزاء الفؤاد الحنون
بانك باق على الدهر دوني
ستخرج حيا من المعمعة
وتغدو الى شمسك الطالعة
وتغدو الثلاثون بين المنون
كطرفة عين..بعين القرون
ولكن عمري بكل الدروب
ذرته هشيما يد الزوبعة
فمن لي بعمر..لكي اجمعه؟!
***********
احمد مطر

نورا
عضو فعال
عضو فعال

عدد الرسائل : 144
العمر : 27
تاريخ التسجيل : 25/02/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قصيدة ثلاثون

مُساهمة من طرف عماد الماوي في الأربعاء سبتمبر 02, 2009 7:57 am

عذرا ساقتص الجزء الي يعجبني lol!

فالت الى قصة رائعة!
كأن لم تكن قسوة الاغتراب
وكل فصول الاسى والعذاب
سوى ومضة..في المدى ضائعة
avatar
عماد الماوي
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد الرسائل : 387
العمر : 35
تاريخ التسجيل : 25/07/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى