منتدى الاشتراكي الثوري
اهلا وسهلا بالزائر الكريم
انت غير مسجل في المنتدى نتمنى منك التسجيل
لاتفتك فرصه المشاركه والنقاش الموضوعي وابداء الرأي


عــــــاشــــــــــت المــــاركــــــــسية اللــــــــــــــــينيــــة المــــــــاويـــــــة

وضع العمال الاجانب في العراق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

وضع العمال الاجانب في العراق

مُساهمة من طرف نورا في السبت أغسطس 29, 2009 5:17 am

أثناء الفترة التي يغطيها هذا التقرير,اثيرت بعض المخاوف حول حماية العمال المهاجرين
واحتمال وجود حالات اتجار بالبشر في العراق,اذ تلقت بعثة الامم المتحدة لمساعدة العراق
تقارير تفيد بتعرض عمال اجانب جلبهم متعاقدون من الخارج للاستغلال
ولعدم دفع رواتب مناسبة لهم وتعرضهم للاساءة الجسدية
وحرمانهم من وثائق سفرهم وتركهم يعيشون في ظروف معيشية قاسية دون مساعدة كافية.
احدى القضايا التي استقطبت اهتمام وسائل الاعلام العالمية كانت مصير الف
عامل مهاجر قدموا من الهند ونيبال وبنغلادش وباكستان وسيريلانكا بعد ان
اغراهم وكلاء محليين في بلدانهم للمجئ الى العراق وبعدها تركوا دون وظائف
او رواتب لمدة ثلاثة اشهر في احد المستودعات داخل مطار بغداد.والتقى قسم
حقوق الانسان التابع لبعثة الامم المتحدة لمساعدة العراق مع العمال في العاشر
من شهر كانون الاول وذكروا بانهم دفعوا مبالغ تراوحت مابين الفين الى خمسة
الاف دولار اميريكي لوكلاء وعدوهم بمنحهم وظيفة في القواعد العسكرية الاميركية
في العراق والعمل لصالح شركة نجلاء وهي شركة مقاولات فرعية
مقرها الكويت وتعمل شركة كيلوغ وبراون وروت الاميركية ويبدو ان
شركة نجلاء قد فقدت عقدها وانتهى الحال بالعمال في ثلاثة مستودعات مكتظة
داخل مجمع سكني محاط بحرس مسلحين وتحتوي المستودعات على عشرة
حمامات صالحة للاستعمال فقط دون وجود غذاء كاف او مياه نظيفة بالاضافة
الى مخاوف البعثة حول الظروف المعيشية لاولئك العمال,سجلت البعثة تجاوزات
تتعلق بوضع العمال القانوني في العراق,اذ لم يكن لدى البعض منهم تأشيرات
دخول نافذة واحتوت جوازات البعض الاخر على تأشيرات دخول مزورة
كما اجرت بعثة الامم المتحدة لمساعدة العراق زيارة لموقع اخر في مطار بغداد
حيث يعيش 42 نيباليا في خيم كرتونية متنقلة لعدة اشهر في الشوارع
المؤدية لمبنى الخطوط الجوية العراقية ويعيش اولئك العمال الذين اجبروا على
النوم والاغتسال في العراء على مساعدات الجنود الاميركيين ومواطنين عراقيين متعاطفين معهم
وكان هؤلاء العمال يقيمون في سكن فندقي وفره لهم وكيلهم الى
ان اعتقلته الشرطة العراقية ورحلته دبي,وانتهى بهم الحال الى الشارع لعدم
قدرتهم على دفع اجور الفندق وعرضت المنظمة الدولية للهجرة مساعدتها والى
حين اعداد هذا التقرير عاد ثمانية اشخاص للنيبال وطالبت البعثة مراعاة معايير العمالة الدولية مع كافة
العمال الاجانب في العراق.
*********************************
مقتبس من مقالة لاحمد المهنا-الصباح الجديد

نورا
عضو فعال
عضو فعال

عدد الرسائل : 144
العمر : 27
تاريخ التسجيل : 25/02/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى