منتدى الاشتراكي الثوري
اهلا وسهلا بالزائر الكريم
انت غير مسجل في المنتدى نتمنى منك التسجيل
لاتفتك فرصه المشاركه والنقاش الموضوعي وابداء الرأي


عــــــاشــــــــــت المــــاركــــــــسية اللــــــــــــــــينيــــة المــــــــاويـــــــة

قصة العلم الاحمر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قصة العلم الاحمر

مُساهمة من طرف revolutionarysocialist في الخميس أكتوبر 18, 2007 10:21 pm

نقلا عن صحيفة العامل الثوري الاسبوعية الناطقة بلسان حال الحزب الشيوعي الثوري الامريكي .

في اذار عام 1871 هب الثوار الفرنسيون واستولوا على مبنى بلدية باريس ورفعوا العلم الاحمر فوق بناية

البلدية للتعبير علم الثورة والاممية مرفرفا في ذلك المكان : هنا ، وبقلب كومونة باريس تم اقامة كومونة

باريس ، كان يعني ذلك ان الطبقة العاملة وحلفائها قد استلموا السلطة . ان هذا الحدث كان الحـدث الاول

في التاريخ الذي لم يشهد له مثيلا من قبل وقد عبر ماركس في كتابه ( الحرب الاهلية الفرنسية ) حول

رفرفت العلم الاحمر فوق بلدية باريس قائلا (( ان العلم القديم اخذ يترنح من شدت الغضب حينما رف رف

على انقاضه العلم الاحمر )) لم يكن العلـــــــم الاحمر يشاهد وهو يرف رف لاول مرة تعبيرا عن امال ثورة

المظلومين . على طول التاريخ ، كانت الطبقات المحرومة ترفع العلم الاحمر في ثوراتها وانتفاضاتها . فقد رفع

العبيد هذا العلم في انتفاضتهم الكبيرة التي هزة روما التأريخية القديمة ، لكن روما استطاعت ان تخمد ثورة

العبيد ، كذلك رف رف العلم الاحمر في حركات الفلاحين الكبيرة التي عمت ارجاء المانيا باسرها ، حيث كان

حيش الفلاحين يحمل العلم الاحمر في حركاته من نقطة الى اخرى . ومع ظهور الطبقة البرجوازية والراسمالية

ظهرة الدولة والشعب . اوجد الراسماليون بصراعهم في كسر السدود والحواجز التي وضعها النظام الاقطاعي

وخلق الظروف المساعدة للتطور الذاتي ، ايجاد الاسواق لتبادل البضائع وحرية التجارة وحرية النقل ، باقامة

الدول المتعارف علها حاليا ، هذه الدول ترفع اعلامها الوطنية المختلفة . ان اختلاف الاعلام في الواقع هو

تعبير عن المنافسة الشديدة بين اصحاب الراسمال في هذه الدول مع بعضهم البعض ، ان الاعـــلام المتفاوتة

تمثل اختلافها طبقة الراسماليين في تلك البلدان .

وفي الوقت الذي كانت البرجوازية تحطم قيود المجتمع الاقطاعي والى جانبها تنمو طبقة جديدة وهي البروليتاريا

الطبقة التي لاتملك وسائل الانتاج والتي تتأثر بشدة التغيرات الاجتماعية الجديدة . ومع تطور الطبقة الراسمالية

كان الكثير من الفلاحين الفقراء والحرفيين الصغار الذين فقدوا كل شيء ، يلجئؤن الى العمل في المصانع والمعامل

التي تملكها الطبقة الراسمالية . في القرن التاسع عشر اكتسب الصراع الطبقي صفة جديدة تماما ، وتختلف عن

ثورات الفلاحين التي عمت اوروبا باسرها . فمن ذلك التاريخ ببعد ، كانت مجمل الحركات الاجتماعية المهمة تتأثر

بهذا الشكل او ذاك في صراعها بصراع الطبقة البروليتارية . ان العلم الاحمر الذي رفعته البروليتـــــاريا يحضى

باهمية ذات طابع جديد ايضا ، ذلك ان الطبقة البروليتارية على خلاف الطبقات المحرومة سابقا تحمل على عاتقها

مهمة تاريخية هي تحرير البروليتاريا والبشرية باسرها .


في عام 1848 ( السنة التي صدر فيها البيان الشيوعي ) كان العلم يرفع عاليا في كل نضالات الواسعة للبروليتارية

في كافة ارجاء اوروبا وقبل ذلك التاريخ ب 16 عاما قام عمال باريس برفع العلــــــــم الاحمر في فرنسا خلال

انتفاضتهم لاسقاط حكومة لؤي فيليب ، وفي شباط عام 1848 رفع العمال العلم الاحمر أي في ذلك العام .


في الايام التي تلت تلك الانتفاضة اصبح العلم الوطني الفرنسي موضع بحث ومناقشة فقد طالب العمـال ان يكون

العلم الاحمر هو العلم الوطني بينما كان قسم من الطبقة البرجوازية الذي اشترك في ذلك الصراع وكان هدفهــــا

هو تغير شكل الدولة من النظام البرجوازي الملكي الى النظام الجمهوري البرجوازي ، طالب هذا القسم ان يكون

العلم الوطني ذو ثلاثة الوان الذي رفع اثناء الثورة البرجوازية في فرنسا ان يكون هو العلم الوطني لفرنسا .

كان نضال العمـال قد اصطبغ بسرعة بلون الدماء التي سالت منهــا والنصر الوحيد الذي حققه العمال هو وردة

صغيرة حمراء وضعت على العلم الوطني الفرنسي .


في عام 1871 رفرف العلم الاحمر في سماء باريس تعبيرا عن عمل تأريخي جديد ، اكتسبت البروليتـــاريا القدرة

السياسية بانشاء كومونة باريس . ظهر العلم الاحمر لاؤل مرة لا كعنوانا للتمرد وانما عنوانا للثـــورة : من اجل

انتصار الصراع التاريخي - والاممي للبروليتاريا ، وبناء دولة البروليتاريا .


ومنذ كومونة باريس اصبح العلم الاحمر معبرا تعبيرا كاملا عن امال وتطلعات البروليتـــــــاريا في العالم ومهمتها

لتاريخية المبنية على تحرير البشرية . ان كومونة باريس لا تحضى بأحترام البروليتاريا الفرنسيين فقط وانما تحضى

باحترام البروليتاريا في العالم اجمع . ذلك ان كومونة باريس لم تسعى لمطالب محلية او وطنية صغيرة وانمـــا

لتحرير جميع الكادحين والمحرومين والمظلومين في العالم ، ان ميلاد كومونة باريس ونضالها المسلح من اجل ثورة

اجتماعية اثار اهتمام البروليتاريا المحرومة والمناضلة في جميع انحاء العالم .

ان المدافعين عن كومونة باريس كانو على استعداد كامل في التصدي للبرجوازية الوطنية حينما قاموا برفع العلـم

الاحمر وجعله عنوانا لهم ، لقد كتبوا (( ان علم الكومونة هو علم جمهورية العالـم اجمع )) وكتب انجلس بعد ذلك

(هي وقفة شجاعة ضد كل اشكال التعصب البرجوازي الشوفيني . ان البروليتارية في كل العالم ادركت ذلك فورا ) .

في نهاية قرن التاسع عشر تكامل النظام الراسمالي في العديد من الاقطار الاوروبية وامريكا واليابان ومع هذا التغير

وقعت أولى الحروب الإمبريالية . لقد قامت الطبقات الحاكمة للبلدان الإمبريالية من اجل جر الجمــــــاهير الى الحرب

بالدعاية ( ان شعبي افضل الشعوب ) ( ضرورة الدفاع عن ارض الاباء والاجداد ) وخلال السعي لمثل تلك الحروب

قامت الطبقات الحاكمة في تلك البلدان بتقوية ودعم الاعلام الوطنية اكثر من أي وقت مضى وقمع العلم الاحمر لقد

دار في ذلك الوقت حوار وجدال واسع بين اوساط مختلفة من الجماهير ومن بينها الشيوعيين : هل يجب رفع العلم

الوطني العنصري او ينبغي رفع علم الثورة البروليتارية ومستقبلها الشيوعي . ان هذا الموضوع ، يعني الجـدل بين

الوطنية والاممية ، كان قد عم اوساط المنضمات والاحزاب الشيوعية ومن بينها الأممية الثانية حيث حدثت الانقسامات

لقد قام عمال في العديد من البلدان برفع العلم الاحمر . فاندلعت انتفاضات واسعة في صفوف الجيش والقوى البحرية

في المانيا وفرنسا ، وفي امريكا قام العمال الصناعيون ( ئاي دبليو دبليو ) وعمال اخرين برفع العلم الاحمر خفاقا

اما في روسيا ( المكان الذي كان فيه حزب الطبقة العاملة وقائده لينين اكثر استحكاما وثباتا على مواقفه الثورية في

العلاقة مع الحكومة ) فان الطبقة العاملة استطاعت الاستفادة من ألازمة التي نشأة من الحرب التي اوجدتها الطبقات

الحاكمة وقامت بثورة مسلحة واستلمت على اثرها السلطة باقتدار في البلاد في روسيا ، فقط سقط العلم الوطني ورفع

بدلا عنه العلم الاحمر الشيوعي خفاقا عاليا .


ان البلاشفة كانوا جديرين في كسب الجماهير حول برنامجهم السياسي ، حيث دعوتهم للثورة في اكتوبر 1917 حيث

رفع البلاشفة العلم الاحمر فوق القصر الشتوي للقياصرة وقاموا باعتقــال اعضاء الحكومة البرجوازية المؤقتة . بعد

ايام من النصر ، الاف المؤلفة من الجماهير اخذ يسيرون في الشوارع المؤدية الى الساحة الحمراء وهي تنشد نشيد

البروليتــــاريا الاممي والاعلام الحمراء ترتفع فوق حائط الكرملين ، وقد عبر لينين عن اهمية ثورة اكتوبر قائلا

(( إننا لم نخفى ابدا القول بان ثورتنا هي البداية فقط وان النصر النهائي هو عندما يعم العالــــم شعاع هذه الثورة

العالم اجمع وينير طريقهــا )) ولاول مرة استطاعت البروليتــــــــارية وحزبها الطليعي من استلام قدرة الدولة واقامة

دكتاتورية البروليتاريا ووضع اسس البناء للمجتمع الاشتراكي . ان هذا العمل هو تحول تأريخي من اجل التطلع الاممي

الذي يشكل المهمة التاريخية للبروليتاريا .


لقد تم رفع علم الثورة البروليتارية والشيوعية في نقاط اخرى من العالم فبعد انتصار الثورة الصينية رفع العلم الاحمر

خفاقا فوق مساحة ربع العالم وبد استقرار دكتاتورية البروليتارية في الصين قام ماوتسي تونغ ( قائد الثورة الصينية )

ومعه القيادات الثورية في الحزب الشيوعي الصيني لتحذير الشعب الصيني لافتين نظرهم الى ان برجوازية جديدة تنموا

داخل الحزب الشيوعي الصيني هذه البذرة الجديدة تريد احيـــاء النظام الراسمالي في البلاد . لقـد قال ماوتسي تونغ

الى الشعب اذا اردتم منع هذا الخطر فيجب عليكم القيام بثورة داخل الثورة ، ان الثورة داخل الثورة ، هي الثـــورة

الثقـــافية البروليتارية الكبرى التي عرفت بهذا الاسم فيما بعد ، وبعد القيـام بالثورة الثقافية البروليتارية الكبرى برزة

اهمية استمرار العلم الاحمر كرمز للثورة البروليتارية حتى الوصول الى بناء الشيوعية في العالم .


اليوم ان الثورات الاشتراكية في الاتحاد السوفيتي السابق والصين قد انتهت ولكن العلـــم الاحمر كما كان سابقا هو

جزء لاينفك عن الصراع بين المسثمرين بفتح الغيم والمستثمرين بكسر الغيم ورمز استراتيجي للثــــور البروليتارية

ونشوء الأممية البروليتـــارية ، ان العلم الاحمر هو تعبير عن المصالح الاساسية لشعوب العالم وانه لم يكن شعار

دولة او شعب واحد فقط ، انه علم الشيوعية والثورة البروليتارية ، هو صلة الوصل بين المستثمرين والمحرومين

في العالم . ان الاعلام الاخرى ، هي اعلام تفصل بين شعوب العالم بينما العلم الاحمر هو علم كما تقول البروليتاريا

من انه ليس فقط من اجل تحرير الطبقة البروليتارية بل لتحرير كل البشرية انه رمزا ترنوا عيوننـــــــا جميعا ورمز

نتطلع اليه من اجل بناء عالم جديد ، ان العلم الاحمر تعبيرا من إننا سوف لم نفقد شيئا عند رفعه لكنه هو رمز لنا

لتحريرنا وتوحيدنا . ففي كل نقطة من نقاط العالم حيث تقوم فيها الشعوب وتنهض او تتحرك لبنــائها سوف ترفع

العلم الاحمر خفاقا عاليا .

نقلا عن صحيفة العامل الثوري الاسبوعية الناطقة بلسان حال الحزب الشيوعي الثوري الامريكي .
avatar
revolutionarysocialist
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد الرسائل : 707
العمر : 34
تاريخ التسجيل : 14/10/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى