منتدى الاشتراكي الثوري
اهلا وسهلا بالزائر الكريم
انت غير مسجل في المنتدى نتمنى منك التسجيل
لاتفتك فرصه المشاركه والنقاش الموضوعي وابداء الرأي


عــــــاشــــــــــت المــــاركــــــــسية اللــــــــــــــــينيــــة المــــــــاويـــــــة

نحن محقين بخوض الثورة من اجل استعادة كرامة الانسان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

نحن محقين بخوض الثورة من اجل استعادة كرامة الانسان

مُساهمة من طرف بابيلية بنت سومرية في الخميس مارس 13, 2008 7:47 pm

[size=18]
نحن محقين بخوض الثورة من اجل استعادة كرامة الانسان
وكرامة نصف المجتمع الاخر المتمثل بالنساء .


[color=black]واما التشرذم والقهر والموت سيرافقنا لاحقا . في كل زاوية من زوايا الوطن كما يحصل
كل يوم جديد ... لابد من ممارسة مسؤولياتنا تجاه النساء .

لما لايحق لنا ، الوقوف بوجه الازمات . نحن محقين ان نناهض الافكار الصفراء . ونلوم
من لايتفهم واقعنا ولا يستوعب ذلك بدافع الادراك الحسي لمأساتنا والوضع المزري الذي
جعل من العراق مستنقعا للارهاب وغابة لافتراس البشر . السنا محقين بالحيــــاة والحرية
السنا محقين ان ندافع عن وجودنا وعن كراماتنا ، السنا محقين ببتر كل يد تلعب بمقـدرات
بلادنا وتسرق اللقمة من فم اطفال العراق ، السنا محقين ان نقف بوجه من اعتادوا على
قتــل النساء لاتفه الاسباب ، باي وجه نحتفل بيوم ( 8 ) اذار يوم المراءة العالمي ونحن
عاجزين عن تنظيم قوانا للدفاع عن النساء العراقيـات من الارهاب المنظم الذي يستهدف
حيـاتهن في ارجاء البلاد ، باي وجه نحتفـل بيوم المراءة العالمي ونحن لانناشد المراءة
العراقية الى حمل السلاح للوقوف بوجه من يتعرض لحياتها ، بوجه من يغتصبون كرامتها
تتفاقم درجة استغلالهن وقهرهن تحت واجهات التقاليد واحكام الدين ، اصبحت اداة لافراغ
شهوة الذكر وانجاب الاطفال وحصرها على القيام باعمال المنزلية وقضاء فترات طويلة في
المطبخ لاطعـام ذكورهن الدولما والباميا ، والباجة , وبعدها غسل الاواني والملابس وتنظيف
المنزل ، كما تتعرض كم هائل من النساء الى اعمال العنف والضرب المبرح على ايدي الذكور
. اليس من حق المراءة ان ترفض الحجاب ، اليس من حقها ان تدافع عن نفسها ورفض
العودة تحت خيمة تقاليد النظام القبلي الرجعي وركلها بالاقدام ، ولاتتهاون مع نظام علاقة
الابوة .

اليس من حقنا ان نمارس مسؤلياتنا لحسم الامر مع الازمات المفتعلة التي احاطت المراءة
العراقية بقيود معيوبة ومخزية جدا لايتقبلها الانسان المعاصر والتي تلون الحياة بلون رمادي
داكن وبالضباب الازرق .

على الشيوعيين الماويين والماويات الدخول للامتحان في خوض تجربة معاصرة كي نضع
المراءة البروليتارية في مكانتها المرموقة ، هذه هي احدى المهام الملقات على عاتقنا ، لقد
برزة في قمة هرم تنضيماتنا رفيقات مقتدرات بارعات وهن يقمن بدورهن البارز ، لقد سبقن
ببسالتهن وشجاعتهم الكم الهائل من الرجال المتباهين بفحوليتهــم . وهم عاجزين تماما في
الدفاع عن انفسهم ، عاجزين في الدفاع عن كراماتهم وكيانهم كبشر ، لقد ولد الانسان حرا
فمن حقه ان يضمن حريته ويحررها من كيد الغاصبين .

المراءة الشيوعية الماوية هي الجذر التربيعي للثورة البروليتارية

المراءة الشيوعية الماوية التي فتحت افاقها الرحبة للنظرية الثورية ساعية للتطبيق العملي
ذلكم هو الطريق الفريـد لتحطيم جهاز الدولة البرجوازية ، وهكذا تفهمت المراءة الشيوعية
الماوية العراقية الطريق القويم نحو انجاز مهامهـا في خوض غمــار الثـــورة ، في مجالين
" الثورة الثقافية " والثـورة الطبقية " . التي اعطت الضوء الاخظر لثــورة المساوات بين
الرجل والمراءة ، ضربت رفيقاتنـا الشيوعيات الماويات المثـل الثــوري الاعلى للرجال حتى
يحذون حذوهن في ردع طقوص العلاقة الابوية القبلية والدينية والشبه الاقطاعية ، حركتنـا
ترحب بكل امراءة وفتاة وهي تتقدم صوب تنضيماتنا لتعلن الانتماء الى صفوفنا .

نحن على خلاف مع التحريفية بشقيها القديم والجديد
نناقض مع من يقرء الثورة بشكل مقلوب ، هذا النمط من التيارات لايدركون مدى قيمة
الثورة ، فباي وجه يشاركون يوم المراءة العالمي ، المراءة العراقية تتعرض لاساليب الارهاب
والقتل امام انضارهم لمدى ثلاثة ارباع القرن ، كما اشتدت في اربعة عقود من الزمن اعمال
ارهاب وقتـل النساء امام انظار التحريفيين رجال الانبعاث السلمي ، الذين سبق لا يدركون
مدى قيمة المراءة وكيفية تقييم دورها الفعال في التفاعل مع حقيقة الثورة ، ودورها البارز
في الصراع الطبقي ومواجهة التخلف القبائلي والجماجم المعممة ، ومدى قدرتها على ان
تسبق القـوة الذكورية . التي تعمل تحت هيمنة اجنحة اليسار المتدرج في النضال السلمي ،
دون مبالات قياداتها المتشبعة بالبيروقراطيـة والاخطاء الجسيمة والانتكاسات التي تبرعم الفكر
التحريفي باحشاء تياراتها .


النظام الدكتاتوري القبلي يتاجر باجساد النساء ويستند في بقائه وتسلطة على القوة الذكورية
والا سقط سلطانه ارضا وفي الوحل ، لو تاخر في صنع حزام الامان لنظامه من الكم الاعظم
من الشباب الفحول . وبفعل اقتدار الشباب الذكور ، التي تشكل القاعدة العسكرية المعتمـــدة
لحراسة النظام الذكوري الابوي الارعن ، الذي لايراعي حـق المراءة وحق المزارعين والعمال
والطلبة وحتى حقوق المجندين والشرطة في خدمة نظامه نتيجة ظروف القهر المعيشي . وهم
الاخرين يلجئون الى ممارسة الفساد والرشوة ، بحكم بزتهم العسكرية والبندقية المحملة على
اكتافهم لحراسة النظام المتوغل بارهاب الجماهير .

بمناسبة يوم المراءة العالمي نقدم .
لمحة من قصيدة الرفيق ماوتسي تونغ
نساء الميليشيا جرأة وعزيمة وبنادق من خمسة اقدام .
وضياء الفجر ينور ميدان التدريب .
لبنات الصين همم اسمى .
يحببن لباس الميدان ، لا الحرير ولا الساتان .
فبراير شباط 1961.

عاش 8 اذار يوم المراءة العالمي .
مع باقة زهور حمراء الى المراءة البروليتارية العراقية والعالمية بيومها المجيد .


المنظمة الماوية الثورية العراقية

بابيلية بنت سومرية
عضو جديد
عضو جديد

عدد الرسائل : 9
تاريخ التسجيل : 01/10/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى