منتدى الاشتراكي الثوري
اهلا وسهلا بالزائر الكريم
انت غير مسجل في المنتدى نتمنى منك التسجيل
لاتفتك فرصه المشاركه والنقاش الموضوعي وابداء الرأي


عــــــاشــــــــــت المــــاركــــــــسية اللــــــــــــــــينيــــة المــــــــاويـــــــة

تجمع الحقوقيين المستقلين للدفاع عن حقوق الانسان في العراق...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

تجمع الحقوقيين المستقلين للدفاع عن حقوق الانسان في العراق...

مُساهمة من طرف سجاد في الأحد يوليو 17, 2011 12:36 am

الملف - بغداد
ناشد تجمع الحقوقيين المستقلين للدفاع عن حقوق الانسان في العراق الادارة الامريكية القيام بمسؤوليتها القانونية اتجاه مخيم اشرف.
وأعرب التجمع، الذي يضم 12 ألف حقوقي ومحام عراقي ويتابع قضية حقوق الإنسان في العراق عن قلقه من مستقبل سكان مخيم أشرف "الذي احتجز الآن كرهينة من قبل الحكومة العراقية. إنهم تعرضوا مرات عديدة للإيذاء والإزعاج وبوجه التحديد ومنذ تسليم القوات الأمريكية مهمة حماية هذا المخيم إلى القوات العراقية تعرضوا لمجازر جماعية في يومي 28 و29 تموز (يوليو) 2009 وفي يوم 8 نيسان (أبريل) 2011 على أيدي قوات حكومة نوري المالكي. وفي الوقت الحاضر أيضًا يتعرضون للتعذيب النفسي يوميًا على مدار الساعة بواسطة 300 مكبرة صوت. كما و منذ شهرين لا تزال الحكومة العراقية تمنع توريد حتى قطرة وقود إلى أشرف".
واوضح "أنه تم حرمان سكان المخيم من الخدمات والإمكانيات الطبية والعلاجية وحسب معلوماتنا عن هذا المخيم هناك قائمة تضم أسماء 400 مريض وجريح لا يسمح لهم بتلقي العلاج في خارج أشرف".
وبين أن "التاريخ يشهد بأنّ الحصانة عن المعاقبة تشجع على المزيد من انتهاكات حقوق الإنسان. وعندما يتم إهمال انتهاكات حقوق الإنسان فتزداد حالتها مرارا وتكرارا بشكل متتال. في8 أبريل/نيسان من هذا العام دخلت البولدوزرات والأسلحة في الميدان وحاول المسؤولون العراقيون اخفاء الحقائق فمنعوا الوصول إلى المعسكر ولجأوا الى الاكاذيب حول الحقائق والأرقام لكن الحقيقة أظهرت نفسها حيث يعرف العالم الآن بأنّ هناك 36 من السكان قتلوا بضمنهم 8 نساء. العالم يعرف أن هناك المئات من الناس جرحوا، البعض منهم تعرضوا للدهس والبعض الآخر اصيبوا بالرصاص، و بعض الناس توفوا لأنهم لم يحصلوا على العناية الطبية بمرور الوقت. وقال عضو مجلس الشيوخ الأمريكي جون كيري انها ابادة جماعية. كما قالت نافي بيلاي مندوبة الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان ليس هناك ما يبرر لهذا العدد من الوفيّات. كانت هناك إدانات دولية من كلّ الجوانب، من منظمة العفو الدولية، من الأمم المتحدة، من القادة السياسيين الأمريكيين والأوروبيين، كانت هناك نداءات لتحقيق مستقل لكن إلى يومنا هذا لم يتم أي محاسبة وانما عكس ذلك زاد خطر التهديدات والوفيات أكثر فأكثر".
وأضاف "وفي الوقت الذي يطالب فيه وزير المخابرات الإيرانية حل و نقل سكان اشرف، اننا نسمع عن السفير الامريكي في العراق متزامناً مع ذلك بأنه هو الآخر يطالب نقل السكّان اشرف إلى مكان «أكثر أمانا إلى حدّ ما وبعيدة على نحو إضافي من إيران.. والسكّان يجب أن يحلوا أنفسهم ليتركوا مندوب الأمم المتّحدة السامي للاجئين يسجّلهم كطالبي اللجوء» كانت مذهلة وصادمة تمامًا".
وتابع "وعلى نقيض توقّعاتنا، فإن طبيعة هذا الاقتراح من قبل السفير الامريكي لعنونة هذه القضية الإنسانية المعقّدة تثير الكثير من الشكوك، لأن اقتراحه ليس فقط مخيّبًا للآمال وإنما بعيدًا من التصرّف وفق الموافقة والتعهد والالتزامات الأمريكية أيضًا، وليس حتى قريبة من حلّ مقبول وعملي وإنساني لهذه الأزمة، بل ويخدم فقط الملالي الحاكمين في إيران وأتباعهم في العراق ويسهّل ويمهد مذبحة أكبر بحق سكّان أشرف ولن يجلب إلا العار عليه والخزي إلى الذين يتفقون معه".
وطالب تجمع الحقوقيين المستقلين للدفاع عن حقوق الإنسان في العراق الإدارة الأمريكية "بأن تقوم وبدلاً عن التفكير في حلول ستترتب عليها بالتأكيد نتائج مأساوية، بالرضوخ للحل المقدم من قبل أوربا وتعمل حتى حسم مصير اللاجئين الساكنين في مخيم أشرف نهائيًا على تركيز فريق مراقبة دائم تابع للأمم المتحدة في المخيم بحماية من القوات الأمريكية"، مؤكدا أن "أي مقترح آخر لنقلهم في داخل العراق ليس إلا حافزًا ومشجعًا للنظام الإيراني وحكومة المالكي على ارتكاب جريمة أكبر وأبشع مما ارتكباه في 8 نيسان (أبريل) 2011 وهي الجريمة التي ستتحمل أميركا المسؤولية عنها لأدلة قانونية".

سجاد
عضو متقدم
عضو متقدم

عدد الرسائل : 70
العمر : 50
تاريخ التسجيل : 18/03/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى