منتدى الاشتراكي الثوري
اهلا وسهلا بالزائر الكريم
انت غير مسجل في المنتدى نتمنى منك التسجيل
لاتفتك فرصه المشاركه والنقاش الموضوعي وابداء الرأي


عــــــاشــــــــــت المــــاركــــــــسية اللــــــــــــــــينيــــة المــــــــاويـــــــة

الملف نت ـ بغداد ـ اياد عبدالجابر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الملف نت ـ بغداد ـ اياد عبدالجابر

مُساهمة من طرف سجاد في الثلاثاء يوليو 12, 2011 12:15 am

الملف نت ـ بغداد ـ اياد عبدالجابر

استبعد القيادي في كتلة العراقية الدكتور ظافر العاني بأن تكون زيارة نائب الرئيس الإيراني الأربعاء الماضي للعراق "زيارة رسمية".
وقال العاني في تصريح لـ"الملف نت" بأن وجود عناصر لفيلق القدس ضمن الوفد يؤكد بأن الزيارة تأتي "لاستكمال مسلسل احتلال العراق".
وأوضح بأن ايران "تريد استكمال مخططها الاحتلالي للعراق، فقد قامت ولا تزال تقوم بذلك عبر الطرق السياسية والأمنية والعسكرية".
وأضاف العاني بأن "إيران اليوم تريد أن تطبق الخناق على العراق بالوسائل الاقتصادية عبر فيلق القدس بواجهات مفتعلة من الشركات التجارية والمالية والسياحية..الخ".
ودعا العاني المسؤولين العراقيين والقوى السياسية العراقية أن يتعاملوا مع هذا الوفد على نحو هذا الوصف والتشخيص وليس باعتباره وفداً رسمياً.
ولفت إلى أن إيران تسعى لأن تجني ثمار رعايتها للأحزاب الطائفية التي تربّت على أيديها، في حين تعتقد بأنه حان وقت الحصاد، واسترجاع كل "تومان" صرفته على هذه الأحزاب العميلة مقابل عشرات آلاف الدولارات.
وأشار العاني إلى أن إيران تريد استحواذ الفرص فقط من أجل الشركات الإيرانية بينما هنالك محاولات لعزل العراق عن الأمة العربية.
وتابع قائلاً "وهي في سبيل ذلك تقوم بافتعال الأزمات مع الدول العربية ليتوجه العراق إلى وجهة واحدة وهي طهران فقط".
وأكد العاني على أن ايران من خلال هذه السياسات "تحاول الالتفاف على العقوبات الاقتصادية المفروضة عليها سواء الحالية أو المتوقعة من خلال مد نفوذها الإقتصادي إلى داخل العراق لكي يشكل المتنفس لها للتخفيف من هذه العقوبات".
واسترسل العاني قائلاً بأن "ايران تهدف كذلك إلى امتصاص خيرات العراق عن طريق هذه الشركات، لإبقاء الشعب العراقي والدولة العراقية في حالة ضعف شديد بحيث لا تقوى على استعادة عافيتها ودورها الوطني والقومي".
وأرجع العاني الأهداف من وراء هذه السياسة الإيرانية كذلك إلى "تركيز اعتماد اقتصاد العراق على إيران وجعل مقدراته رهينة بيد القرار السياسي الإيراني".
يذكر أن محمد رحيمي نائب الرئيس الإيراني قام بزيارة للعراق على رأس وفد يتكون من 200 شخصية سياسية وتجارية، كما أفادت أنباء بمرافقة 180 عنصر من قوة " فيلق القدس" الإيرانية للوفد.

سجاد
عضو متقدم
عضو متقدم

عدد الرسائل : 70
العمر : 50
تاريخ التسجيل : 18/03/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى