منتدى الاشتراكي الثوري
اهلا وسهلا بالزائر الكريم
انت غير مسجل في المنتدى نتمنى منك التسجيل
لاتفتك فرصه المشاركه والنقاش الموضوعي وابداء الرأي


عــــــاشــــــــــت المــــاركــــــــسية اللــــــــــــــــينيــــة المــــــــاويـــــــة

نائب في الكونغرس يقدم تقريرًا عن زيارة الوفد للعراق ..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

نائب في الكونغرس يقدم تقريرًا عن زيارة الوفد للعراق ..

مُساهمة من طرف سجاد في الأحد يونيو 19, 2011 11:37 pm

اليونايتدبرس: المشرعون الأمريكيون يتجادلون مع رئيس الوزراء العراقي حول أشرف

وكالات:
منعت الحكومة العراقية في اجراء سابق وفد الكونغرس الامريكي من زيارة مخيم أشرف (شمال شرقي بغداد) للاطلاع على الاوضاع فيه بعد اقتحامه من قبل الجيش العراقي وسقوط قتلى وجرحى. وانتقد عضو لجنة الشؤون الخارجية في الكونغرس ورئيس الوفد دانا روهر باكر خلال مؤتمر صحفي عقده بمقر السفارة الأمريكية انتقد منع الحكومة العراقية وفده من زيارة مخيم أشرف مشيرًا إلى أن هذا الإجراء سيدفع الكونغرس إلى المزيد من التحقيقات حول ما جرى في المخيم من قتل 35 مدنيا.الى ذلك قال النائب الجمهوري في الكونغرس الأمريكي القاضي تدبو: إن طلبنا لزيارة أشرف فجر قنبلة سياسية!! العراقية ماذا لديها للإخفاء؟ ثم أجاب قائلاً: ربما الحقيقة!. وتكلم تدبو أمام الكونغرس قائلاً: إني وصلت توا من زيارتي إلى بغداد مع أعضاء آخرين في الكونغرس ذهبنا لزيارة جنودنا العسكريين. إننا التقينا أيضا مع رئيس الوزراء المالكي. طرحنا موضوع مقتل 35 من مناضلي الحرية من المعارضين الإيرانيين في مخيم أشرف على أيدي القوات العراقية. الولايات المتحدة حولت حماية هؤلاء الأفراد المعارضين للديكتاتور أحمدي نجاد إلى العراق. وكان موقف رئيس الوزراء بالتحديد إن المعارضين هم يتحملون مسؤولية قتلهم ولا يجوز إلقاء اللؤم على الحكومة العراقية بسبب حالات القتل الأخيرة. وعندما طرحنا طلبنا لزيارة مخيم أشرف لكي نسمع ما حصل هناك من أولئك الذين كانوا في الموقع، كأنه قد فُجرت قنبلة سياسية. حيث رفض رئيس الوزراء الطلب فوراً. وفي إطار سعينا من أجل أن نعرف الحقيقة كان موقف أولئك الذين كانوا حاضرين أثناء عملية القتل مهم بالنسبة لنا. انه من المزعج جداً أن يمَنَعنا رئيس الوزراء من اللقاء بالمعارضين الإيرانيين الذي أعطى وعداً للولايات المتحدة بحمايتهم. ما الذي تخفيه الحكومة العراقية؟ ربما الحقيقة. في الوقت الحاضر هناك 35 إنسانا بريئا قتلوا على أيدي هذه الديمقراطية الحديثة في العراق وجرح مئات الآخرين وهذا هو الوضع الذي ترونه. هذا ووصفت صحيفة واشنطن بوست رد فعل المالكي تجاه طلب وفد الكونغرس الأمريكي لزيارة مخيم أشرف وإجراء تحقيقات حول الجريمة ضد الإنسانية التي ارتكبت هناك بأنه انفجار في الظروف الحساسة في العلاقات بين أمريكا والعراق وكتبت تقول: علي الدباغ الناطق باسم الحكومة العراقية قال: الحكومة منزعجة من كلمات وفد الكونغرس الأمريكي حول مجموعة إيرانية معارضة تقيم في العراق. المشرعون الأمريكيون جاؤوا إلى العراق ليحققوا حول مقتل 34 عضوا لمنظمة مجاهدي خلق الإيرانية خلال هجوم الجيش العراقي في 8 نيسان على مخيم أشرف. العراق يريد إخراج هذه المجموعة من العراق. وأضافت الصحيفة: هذا الانفجار حصل في ظروف حساسة في العلاقات الأمريكية العراقية. العراق معتكف في حساب ما إذا كان عليه أن تطلب من القوات الأمريكية البقاء في العراق لمدة أكثر. إلى ذلك وفي تقرير لها تحت عنوان «المشرعون الأمريكيون يتجادلون مع رئيس الوزراء العراقي» قالت وكالة أنباء يونايتدبرس نقلاً عن سي ان ان: التقى يوم الجمعة النائب الجمهوري من كاليفورنيا دانا روهرا باكر مع نوري المالكي رئيس الوزراء العراقي ببغداد وقال له ان اللجنة الفرعية التي يرأسها في الكونغرس تجري تحقيقاً حول الاشتباك الحاصل بين الجيش العراقي والإيرانيين في المنفى .. الكثير من الأمريكيين الكبار في الوقت الحاضر يدعمون مجاهدي خلق كعدو للنظام الإيراني فيما تربط حكومة المالكي بصداقة مع النظام الإيراني. المالكي لم يسمح لعضو الكونغرس بزيارة مخيم أشرف. وكتبت يونايتدبرس تقول: زيارة نواب الكونغرس للعراق كانت مقدمة لصفعة دبلوماسية.

سجاد
عضو متقدم
عضو متقدم

عدد الرسائل : 70
العمر : 50
تاريخ التسجيل : 18/03/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى